الجمعة, مايو 20, 2022
شروحاتمقالات

اهمية التعلم اون لاين

236views

 

رابط موقع cash u

على
الرغم من أن التعليم عبر الإنترنت له حدوده، إلا أن هناك العديد من مزايا التعلم
عبر الإنترنت التي تفسر سبب كون التعليم الإلكتروني هو أعظم ثورة في تعليم اليوم.

 

التعليم التقليدي ومزايا التعلم عبر الإنترنت

هناك
عدة مشاكل في نظام التعليم التقليدي. بادئ ذي بدء، تحتاج إلى دفع آلاف الدولارات
لكل فصل دراسي للالتحاق بمدرسة مرموقة. مع كل تلك التخفيضات في الميزانية، والفصول
الدراسية المزدحمة، ونقص الدورات التدريبية، لن تحصل دائمًا على فرصة لدراسة ما
تريده بالضبط.

 

لا
عجب لماذا يختار ملايين الطلاب من جميع أنحاء العالم برامج الدرجات العلمية عبر
الإنترنت أو يأخذون دورة جامعية واحدة على الأقل من خلال منصة عبر الإنترنت. يجب
أن يكون التعلم عبر الإنترنت أعظم ثورة في التعليم المعاصر. لقد أحدث تغييرًا
كبيرًا في النظام وفتح فرصًا رائعة لكل من يريد تعلم شيء ما.

 

ومع
ذلك، لا يزال التعليم عبر الإنترنت مرتبطًا بالقوالب النمطية. غالبًا ما يعتقد
الناس أن الطلاب عبر الإنترنت ليسوا أذكياء بما يكفي بالنسبة لكلية أو جامعة
تقليدية، فهم كسالى ولا يحصلون على شهادات “حقيقية”. تثني هذه الادعاءات
الكثير من الناس عن الالتحاق بالدورات التدريبية عبر الإنترنت، لذا فهم عالقون في
النظام التعليمي التقليدي الذي يستهلك قدرًا كبيرًا من المال والأعصاب وسنوات من
حياتهم.

 

اسمح
لنا بشرح سبب كون التعلم عبر الإنترنت أكثر روعة مما تعتقد. لدينا 5 مزايا للتعلم
عبر الإنترنت ستجعلك تعيد النظر في موقفك تجاه هذا النوع من التعليم.

 

يمكنك تعلم ما تريد!

يمكنك
أيضًا اختيار برنامج أحلامك في التعليم التقليدي، ولكن هذا قد يتضمن السفر بعيدًا
عن المنزل، والعيش في مدينة غير معروفة تمامًا، والصراع في بيئة تعليمية تنافسية
للغاية. من خلال التعليم عبر الإنترنت، يمكنك الالتحاق بأي برنامج أو دورة تدريبية
موجودة في الجامعات التقليدية ذات الأربع سنوات.

 

على
سبيل المثال، لنفترض أنك مهتم في الغالب بعلم النفس. كل ما يتطلبه الأمر هو البحث
في
Google عن مثل
هذه الدورة التدريبية عبر الإنترنت، وستجد بسهولة البرامج عبر الإنترنت التي
تقدمها بعض الجامعات المرموقة من جميع أنحاء العالم. يمكنك الحصول على مثل هذه
الدورة التدريبية حتى لو لم تكن لديك تطلعات لتطبيق هذه المعرفة في مهنتك
المستقبلية، ولكنك ببساطة تشعر بالفضول لاكتشاف اهتمامات جديدة وفهم كيفية عمل
العقل البشري. يعد التنوع الكبير في البرامج والدورات التدريبية عبر الإنترنت ميزة
كبيرة لهذا النوع من التعليم. لا يهم المكان الذي تعيش فيه وماذا تريد الدراسة –
يمكنك دائمًا العثور على دورة تدريبية مناسبة أو حتى برنامج للحصول على درجة يمكنك
متابعته من المنزل.

 

الراحة

انسَ
حضور الدروس لساعات، والجلوس على كرسي غير مريح، والمعاناة من آلام الظهر بنهاية
اليوم. لن تكون ملزمًا بحضور جلسة دروس بدنية عندما تختار التعليم عبر الإنترنت.
يتم توفير جميع المحاضرات والمواد المطلوبة عبر منصات الإنترنت، بحيث يمكنك الوصول
إليها بسهولة وأنت في منزلك. لن تستقل وسائل النقل العام للوصول إلى الحرم
الجامعي، ولن تضطر إلى إنفاق المال على الوقود لسيارتك، ولن تضطر إلى الاستيقاظ
مبكرًا… قائمة وسائل الراحة تطول وتطول.

 

الدورات التدريبية عبر الإنترنت تبدو رائعة في السيرة الذاتية

لا
يهم أين تقف حياتك المهنية في هذه اللحظة؛ سيبدو البرنامج عبر الإنترنت جيدًا
دائمًا في سيرتك الذاتية. سيُظهر لأصحاب العمل المحتملين أنك ملتزم بالتعلم وأنك
حريص على اكتساب المزيد من المعرفة والمهارات الجديدة. لا يرى مديرو التوظيف أن
الشهادات عبر الإنترنت أدنى من الشهادات التقليدية. الدرجة هي درجة. إذا حصلت على
شهادة جامعية عبر الإنترنت من جامعة مرموقة، فسوف تعزز حياتك المهنية بسرعة الضوء.
ستصبح بالتأكيد مرشحًا أفضل للترقية الوظيفية، وستبدو سيرتك الذاتية أفضل بكثير عندما
تتقدم لشغل وظائف جديدة.

 

التعلم الذاتي

عندما
تبدأ في تصفح الدورات والبرامج التعليمية الممتعة عبر الإنترنت، ستلاحظ التسمية
ذاتية السرعة في معظمها. ماذا يعني هذا؟ يعني التعلم الذاتي أنه يمكن للطلاب البدء
في إكمال الأهداف في أي وقت، ويمكنه ترتيب جدول تعليمي يلبي احتياجاته الفردية.

 

عندما
تسجل في برنامج جامعي تقليدي، عليك أن تنسى العمل، والهوايات، وحتى الأسرة. في مثل
هذه البيئة، يجب أن تكون الدراسة أولوية “الالتزام”. لهذا السبب يقرر
العديد من الآباء والأمهات غير المتزوجين والأشخاص الذين يعملون أن ينسوا كل شيء
عن أحلامهم في الحصول على درجة أعلى.

 

انخفاض التكاليف

حقيقة
أن البرامج عبر الإنترنت أرخص مقارنة بالبرامج الموجودة في بيئة الحرم الجامعي
التقليدية كافية لإقناعك بالتفكير فيها. يعتمد متوسط ​​الرسوم الدراسية للدورات
عبر الإنترنت على عوامل متعددة، لذا فهي تختلف من برنامج إلى آخر. على سبيل المثال  إذا كنت ترغب في التسجيل في برنامج تخصص
البيانات الضخمة الذي توفره جامعة كاليفورنيا، سان دييغو من خلال
Coursera، فستدفع 399 دولارًا. لديك أيضًا خيار دفع 49 دولارًا لكل دورة.
المساعدة المالية متاحة للمتعلمين الذين لا يستطيعون تحمل هذه الرسوم، لذلك يجب أن
تضع في اعتبارك دائمًا.

 

لقد
وفرنا الجزء الأفضل في النهاية: العديد من الدورات التدريبية عبر الإنترنت مجانية
تمامًا. يقدم معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، على سبيل المثال، جميع مواد الدورة
التدريبية عبر الإنترنت دون أي رسوم. لا تأتي الدورات المجانية عادةً بشهادة
إتمام، لكنها لا تزال مفيدة للغاية لأي شخص يريد التعلم من معلمين مرموقين
.

 

 

التعليم عبر الإنترنت يستحق كل هذا الجهد

تعتبر
الدورات الدراسية وبرامج الدرجات العلمية عبر الإنترنت أكثر ملاءمة وأرخص من
نظيراتها في التعليم التقليدي. هاتان هما الميزتان الرئيسيتان للتعلم عبر الإنترنت
اللذان يدفعان العديد من الطلاب إلى اختيار الأنظمة الأساسية عبر الإنترنت عندما
يرغبون في الحصول على درجة أو شهادة.

ما
عليك سوى شغف التعلم والبحث السريع عبر الإنترنت الذي سيأخذك إلى الدورة التدريبية
الصحيحة. من تلك النقطة فصاعدًا، ستكون سيد تعليمك الخاص.

 

 

 

 

 

 

Leave a Response

تقني متواضع
مرحبا انا محمد صاحب موقع وقناة ثقني متواضع الموقع الوحيد الذي يوفر لك كل المعلومات التقنية و أخر مستجداتها بالإضافة الى اهتمامنا بعالم الأعاب بكل أنواعه